الاثنين، ديسمبر 13، 2010

احتمال ... (مجرد خاطرة )..



سيدتي من أنتِ ؟

من نفسك تظنين ؟

أبقلبي تلعبين ؟

وبالحب تعبثين ؟..

لا لن تنولِ ما تبغين ..

فقلبي لحبك قد عصاني ..

وأبى العودة إليك وهجاني ..

فكيف يحن لمن به يلعب ..

وجرح غائر به أحدث ..

لمن أبكاه وأضناه ..

بقسوة وصد وهجران ..

وبدمع الليل كحل عيناه ..

وحرمه من الوصال ..

وأبدله أنينا بحنين ..

واه يا عيني أتدمعين ؟! وإليها تحنين ؟!

بعدما أعطتك الدموع ..

ويا قلبي هل تحن إليها من جديد ؟

أتظن أنك إليها تعود ؟

رد قلبي : احتمال ..

فالقلب الذي يحب لا يعرف الصدود ..

هناك 13 تعليقًا:

كلمات من نور يقول...

فالقلب الذي يحب لا يعرف الصدود ..

========================
عودا طيبا أستاذي

جميلة وكلماتها تنطق بالوجع والكبرياء ولكن القلب المحب دوما لا يعرف سوى الأمل

Dr Ibrahim يقول...

ممتازة
تحياتى لك

Mohamed يقول...

لانه حب بعمق..حب حقيقي..بكل الكيان..الدنيا علمتني أن حب مثله ابدا لا ينسي
زمان كنت فاكر أن بي شيء لاني لم اسطع أن انسي..وبعد كل ما حدث وكل الجروح و الالم اجدني اشتاق اليها..لا استطيع نسيانها..بعد مرور مده ليست قصيره..لكني وجدت من هم مثلي و يحاولون النسيان لمدد تصل لعشرين عاما..ولم يفلحوا
القلب الذي احب بصدق لا ولن يعرف الصدود
للاسف

نهر الحب يقول...

الله عليك يا جنى
جميلة اوى رغم مرارتتها
دمت متميز جميل الطله عذب الكلمات

عودا حميدا

shaimaa samir يقول...

ايه الجنى
ان كنت فى الارض لمباركة اسال الدعاء جدااا لامتحان هام جدا غدا سامتحنه اون كنت هنا فسنحظى بالدعاء ايضا:)
اما عن الخاطرة اخر جملة رائعة وبها كل شىء

دمت بخير

ذو النون المصري يقول...

كل عام انتم بخير

المجاهد الصغير يقول...

كلمات رقيقه
وفقكم الله

مجداوية يقول...



السلام عليكم

مجرد خاطرة

"احتمال"

امممممممممم

واللبيب من الإشارة يفهم

فيه حاجة غلط !!

❤ مدونة قلب العرب ❤ يقول...

لا عدمنا ابداع قلمك .. لك مني اجمل تحية

سارا العمري

حسن ارابيسك يقول...

الصديق العزيز/ جني
ااااه حالة عشق ولا حالة شعرية ولا الاتنين معاً
انت فقط من سيخبرنا بتلك الحالة التي ولدت تلك القصيدة على صفحة مدونتك العزيزة
تحياتي
حسن أرابيسك

حواء يقول...

القلب الذي يحب لا يعرف الصدود ..لكن احيانا كثيرة لازم الصدود فالحب وحده لايكفى فى وقت معين .. تحياتى

Jana يقول...

خاطرة جميلة ...
قيل فيمن هوى أنه لم يعد يملك قلبه , وهو قول لا ينكره إلا من لم يعرف للهوى سبيلاً..
فكيف له أن يتوقع من قلبه طاعة فى صد أو هجر وهو الأسير بين يدين إن حالفه الحظ ترفقتا به وإن كُتب عليه الشقاء سحقتاه بدمٍ بارد ,, فلندعه إذن يحيا بالاحتمالات بقدر ما يحتمل الأسر

shaimaa samir يقول...

ابخير انت؟؟