الاثنين، أبريل 27، 2009

قصاقيص جديدة لانج ..


1 - عدنا والحمد لله ..

الحمد لله رب العالمين أن منّ علي بزيارة مسجد الرسول صلى الله عليه وسلم .. والحمد لله برغم الزحام الشديد استطعت الجلوس في الروضة الشريفة ساعات طويلة من بعد صلاة العصر حتى صلاة العشاء وليومين .. صلاة ودعاء وقراءة قرآن .. وقد دعوت لمن أوصاني ومن لم يوصني .. وأمام قبر الرسول صلى الله عليه وسلم وبعد السلام عليه وعلى صاحبيه الكريمين الصديق والفاروق رضي الله عنهم وأرضاهم .. هنا تذكرت حالي وأحوال المسلمين .. وهنا تسكب العبرات لعلها تغسل ران قلوبنا .. وأدع الله تعالى أن يتقبل دعائي وأن يكتب لكم جميعا الحج والعمرة وزيارة مسجد الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم .. وأترككم مع بعض الصور من خارج المسجد في طريق الذهاب والعودة للحرم .. فقد آثرت أن لا أشغل نفسي بالتصوير داخل الحرم .. ( الصور من تصويري بالهاتف المحمول ) ..

 

2 – الأمن القومي ...



سابقا كان سلاح أمن الدولة – حيث لا أمن ولا دولة - مسلطا على كل الرقاب ولكل من تسول له نفسه شق عصا الطاعة لنظام بوليسي يحكم بالحديد والنار .. والسجن والمعتقلات والقتل والتعذيب والمحاكم العسكرية والقضايا الملفقة في انتظار كل شريف وحر ينتقد الحاكم الأوحد وحزبه الفاسد وحكوماته المتعاقبة وآخرها حكومة على بابا قصدي حكومة رجال الأعمال والتي أفسدت أكثر مما أصلحت .. واختزل أمن الدولة سابقا وحاليا لحماية الحاكم وأسرته وأفراد الصفوة من الحزب الفاسد .. وفي الآونة الأخيرة ظهر مصطلح جديد لم يكن مستخدما ومتداولا من قبل ..  وهو الأمن القومي .. وأصبح كل من يخالف الحزب الفاسد وتوجهاته المشبوهة فهو ضد أمننا القومي .. ولكن أليس من حقنا أن نسأل هذه التسؤلات ؟ : أو ليس القاتل الهارب ممدوح إسماعيل صاحب عبارة الموت المسنود والمحسوب على الحزب الفاسد خطر على أمننا القومي بعدما قتل أكثر من ألف مصري ؟ .. أو ليس من هربوه قبل رفع الحصانة عنه خطر على أمننا القومي ؟ أو ليس تجار المخدرات ومهربي البودرة إياها على أنها بودرة سيراميك خطر على أمننا القومي ؟ .. أو ليس تجار الكيف من نواب الحزب الفاسد خطرا على أمننا القومي ؟ أو ليس ناهبي البنوك وأموال الشعب وتهريبها خارج البلاد خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس محتكري الحديد والاسمنت خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس معذبي وقاتلي الناس في أقسام الشرطة خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس من باعوا ثروة مصر وقطاعها العام خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس سارقي أراضي الدولة من نواب الحزب الفاسد خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس منافقي النظام والمصفقين وترزية القوانين والتشريعات خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس التطبيع مع الصهاينة بالكويز وتصدير الغاز وغيرها الكثير خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس الأفاقون والنصابون والمدلسون خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس تخريب الأرض الخضرا الطيبة بالتلوث والمبيدات المسرطنة خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس البطالة والمعاش المبكر خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس طوابير العيش والغاز خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس تعديل الدستور لصالح الحزب الفاسد والحاكم وابنه خطرا على أمننا القومي ؟ أو ليست المحاكمات العسكرية للمدنيين خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس الاستبداد السياسي وعدم تداول السلطة خطرا على أمننا القومي ؟ .. أو ليس تغييب الشرفاء وراء القضبان وترك الساحة لكل الفاسدين في حزب فقد مصداقيته خطرا على أمننا القومي ؟ .. وأخيرا المصيبة العظمى : أو ليس تخريب التعليم – انظروا التالي – خطرا على أمننا القومي ؟ ..
وهناك غيرها الكثير والكثير مما يمس أمننا القومي والمتسبب فيها الحزب الفاسد ..  

وأرجوا ألا يتحول الأمن القومي ليصبح كأمن الدولة ..



3 – الخبر الصاعقة ..



هذا الخبر أنقله كما هو من جريدة الأهرام المصرية الصادرة اليوم الاثنين 27 / 4 / 2009 بالصفحة الأولى :

الجامعات المصرية تخرج من ذيل الترتيب العالمي لأفضل‏500‏ جامعة‏!‏

القاهرة ـ من لبيب السباعي‏:‏

قبل ثلاث سنوات‏,‏ جاءت جامعة القاهرة في مركز متأخر في الترتيب العالمي للجامعات‏,‏ واليوم وللأسف الشديد غابت الجامعات ومراكز البحوث العلمية المصرية والعربية جميعا من هذا الترتيب الذي يتضمن أفضل خمسمائة جامعة علي مستوي العالم‏,‏ في حين دخلته ست جامعات ومراكز بحثية من إسرائيل‏,‏ وثلاث جامعات من جنوب إفريقيا‏.‏ ويكشف التصنيف الجديد لجامعات العالم ـ الذي تنفرد الأهرام بنشره اليوم ـ عن أن الجامعات الأمريكية احتلت‏159‏ مركزا‏,‏ حيث جاءت جامعة هارفارد في المركز الأول علي جامعات العالم‏,‏ في حين احتلت الجامعات الكندية‏21‏ مركزا في القائمة‏,‏ والجامعات الأوروبية‏210‏ مراكز‏,‏ والجامعات الآسيوية‏83‏ مركزا‏,‏ منها‏32‏ للصين‏,‏ وسبع جامعات في تايوان‏,‏ وخمس جامعات في هونج كونج‏,‏ و‏31‏ في كوريا الجنوبية‏.‏وقد وصف الدكتور محمد غنيم العالم المصري وأستاذ الكلي ومؤسس مركزها العالمي بالمنصورة نتائج هذا الترتيب بالكارثة العلمية‏,‏ والصدمة المتوقعة نظرا لتراجع الجامعات المصرية في مجال البحث العلمي‏,‏ وعدم تفرغ الأساتذة لمهامهم الأكاديمية‏,‏ وتواضع النشر العلمي في الدوريات المفهرسة عالميا‏.

‏ومع هذه الصدمة الأكاديمية تبدو بوضوح قيمة وأهمية الرؤية التي طرحها الدكتور أحمد زويل قبل سنوات بضرورة إنشاء قاعدة علمية مصرية وفق المعايير المعتمدة عالميا‏.‏



ولا تعليق !!!!

وسلملي على الترمواي .. قصدي الحزب الفاسد ....
4 - شالوم يا حلو ..

 
كلما جاءت ذكرى كامب دافيد وذكرى تحرير سيناء أجد يهودي قذر ينظر لي بكل خبث ووقاحة قائلا لي بصوته الأخنف : شالوم يا حلو !!!

الاثنين، أبريل 20، 2009

إلى رحاب النبي صلى الله عليه وسلم ...


video
اليوم الأربعاء أشد الرحال إلى بلد من أحب بلاد الله إلى قلب رسول الله صلى الله عليه وسلم ..
إلى طيبة الطيبة .. إلى المدينة النورة ..
للصلاة في مسجده الشريف .. والسلام عليه صلى الله عليه وسلم وعلى صاحبيه الكريمين أبي بكر الصديق وعمر الفاروق رضي الله عنهم وأرضاهم ..
إلى أحن قلب على أمته .. إلى الشافع المشفع ..
حيث الراحة والهدوء النفسي الشديد ..
وفي الروضة الشريفة أدع الله تعالى لأمي رحمها الله ولوالدي ولي ولاخوتي وأخواتي وزوجي وأبنائي ولكل من أوصاني أو لم يوصني ولجميع المسلمين :
اللـهم أهدنا فيمَن هـديت .. وعافـِنا فيمـَن عافـيت .. وتولنا فيمن توليت .. وبارك لنا فيما أعطيت .. وقِـنا شـر ما قضيت .. انك تقضي ولا يـُقضى عليك.. اٍنه لا يذل مَن واليت .. ولا يعـِـزُ من عاديت .. تباركت ربنا وتعـاليت .. لك الحمد على ما قـضيت .. ولك الشكر على ما أعـطيت .. نستغـفـُرك اللـهم من جميع الذنوب والخطـايا ونتوب إليك. . اللهم أقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معـصيتك .. ومن طاعـتك ما تبلّـغـُـنا به جنتَـك .. ومن اليقـين ما تُهـّون به عـلينا مصائبَ الدنيا .. ومتـّعـنا اللهم بأسماعنا وأبصارِنا وقـواتـِنا ما أبقـيتنا .. واجعـلهُ الوارثَ منـّا .. واجعـل ثأرنا على من ظلمنا.. وانصُرنا على من عادانا .. ولا تجعـل مصيبـتَـنا في ديـننا .. ولا تجعـل الدنيا أكبرَ هـمِنا .. ولا مبلغَ علمِنا .. ولا إلى النار مصيرنا واجعـل الجنة هي دارنا .. ولا تُسلط عـلينا بذنوبـِنا من لا يخافـُـك فينا ولا يرحمـنا .. اللـهم أصلح لنا ديـنـَنا الذي هـو عـصمةُ أمرِنا .. وأصلح لنا دنيانا التي فـيها معـاشُنا .. وأصلح لنا آخرتـَنا التي إليها معـادنـا .. واجعـل الحياة زيادةً لنا في كل خير .. واجعـل الموتَ راحةً لنا من كلِ شر. . الـلهم إنا نسألـُـك فعـلَ الخيرات .. وتركَ المنكرات .. وحبَ المساكين.. وأن تغـفـر لنا وترحمنا وتتوب علينا .. وإذا أردت بقـومٍ فـتنةً فـتوَفـنا غـير مفـتونين .. ونسألك حبَـك.. وحبَ مَن يُحـبـُـك.. وحب عـملٍ يقـربنا إلى حـبـِك .. يا رب العــالمـين .. اللهم اغـفـر لجميع موتى المسلمين .. الذين شهـِـدوا لك بالوحدانية ..ولنبيك بالرسالة .. وماتوا على ذلك .. اللهم اغـفر لهُم وارحمهُم وعافهم وأعـفـو عنهم .. وأكرم نـُزلَهم .. ووسِع مـُدخلهم .. واغـسلهم بالماء والثـلج والبـَرَد.. ونقـّهم كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس وارحمنا اللهم برحمتك إذا صرنا إلى ما صاروا إليه .. تحت الجنادل والتراب وحـدنا. اللهم اغـفـِر لنا .. وارحمـنا .. وأعـتـق رقابنـا من النـار . . اللهـم أحـسِـن عاقبتنا في الأمـور كلـها .. وأجـرِنا من خِـزي الدنيا وعـذاب الآخـرة .. اللهـم إنانسألك إيمانا كاملاً .. ويقـينـًا صادقـًا .. وقـلبًا خاشعًا ..ولسانًا ذاكرًا ..وتوبة نصوحة .. وتوبةقبل الموت .. وراحة عند الموت .. والعـفـو عـند الحساب .. ونسألك الجنةَ ونعـيمَها .. ونعـوذبك من النار .. يا رب العـالمين. . اللـهم إنا نسألـُك موجباتِ رحمتـِك .. وعـزائمَ مغـفرتك .. والغـنيمةَ من كل بـِر .. والسلامة من كل إثم .. والفوزَ بالجنة.. والنجاة من النـار .. يا ذا الجلال والإكرام. . اللهم اغـفـر لنا ذنوبنا .. ووسـّع لنا خُـلُــقـنا .. وطيّب لنا كسـبنا .. وقنـِّعـنا بما رزقـتنا .. ولا تـذهِب قـلوبـَـنا إلى شيء ٍ صرفـتَـه عـنـّـا. . اللـهُم إنا نعـوذ بك أن نَضِـل أو نـُضَـل .. أو نَـزِل أو نُــزَل .. أو نَجهـل أو يُجهَل علينا .. أونظـلِم أو نـُـظـلم . . اللهُـم إنا نسألك عـيشةً نقـيةً .. وميتةً سويةً .. ومـَرَداً غـير مخـزٍ ولا فـاضِـح.. اللـهم رضِـّنا بما قضيت لنا .. وعافنا فيما أبقـيت .. حتى لا نُحِب تعجـيلَ ما أخّـرت .. ولا تأخيرما عجّـلت. اللـهُم إنا نعـوذ ُ بك من زوال نعـمتِك .. وتحـوّل عافيتـِك .. وفَجأةِ نِقـمتـِك .. وجميعِ سَخطـِك. . اللـهم إنا نعـوذ ُ بك من يومِ السوء .. ومن ليلةِ السوء .. ومن ساعةِ السوء .. ومن صاحبِالسوء .. ومن جـار السوء في دار المـُقـامة. . اللـهم إنا عـبيدُك .. بنو عبيدك ..بنو إمائك .. نواصِـينا بيدك .. ماضٍ فـينا حُكمك .. عـدلٌ فينا قضاؤك .. نسألك بكلِ اسم هـو لك .. سمّيتَ به نفـسَـك .. أو أنزلتـَهُ في كتابك .. أو عـلّمته أحـداً من خلقـِك .. أو استأثرت به في عـِلم الغـيبِ عندك .. أن تجعـل القرآن ربيعَقلوبنا .. ونورَ صدورنا ..وجَلاء حُـزننا .. وذهاب هـمِنا وغـمِنا . اللـهم ما أصبح أو أمسـى بنـا من نعـمة أو بأحـد من خلقـك فمنك وحـدك ..لا شريك لك فـلك الحمد ولك الشكـر. . اللهم أعـنـا على ذكـرك وشكـرك وحـسن عـبادتك . . اللهم اجعـلنا هادين مهتدين ..غـير ضالين ولا مُضلين سـِلما لأوليائك .. وعـدوا لأعدائك نحب بحـُبك مَن أحبـك ونعادي بعـداوتك مـَن خالفك. . اللهم أعطنا إيمانا ويقينـًا ليس بعـده كفـر .. ورحمة ننال بها شرف كرامتك في الدنيا والآخـرة. اللهم اٍنا نسألك الفـوز في العـطاء والقضاء ، ونـُزل الشهداء وعـيش السُعـداء والنصر عـلى الأعـداء. . اللهم ذا الحبل الشديد .. والأمر الرشيد .. نسألك الأمن يوم الوعـيد .. والجنة يوم الخـلود مع المقـرّبين الشهود الركّع السجـود .. المـُوفين بالعهـود .. اٍنك رحيمٌ ودود وأنت تفعـل ما تريد. اللهم إنا نسألك من خير ما سألك منه محمد - صلى الله عليه وسلم - ونعـوذ بك من شر ما استعـاذ منه نبيك محمد - صلى الله عليه وسلم - وأنت المستعان وعـليك البلاغ ولا حول ولا قـوة إلا بالله.. للهم إنا نسألك من الخير كله عاجله وآجله .. ما عـلِمنا منه وما لم نعـلم .. ونعـوذ بك من الشر كلـِّه عاجـله وآجله ما عـلمنا منه وما لم نعـلم .. ونسألك الجنة .. وما يقـرب إليها من قـولٍ وعـملٍ ونعـوذ بك من النار .. وما يقـرب إليها من قـولٍ وعـمل.. اللهم اٍجعـل في قـلوبـِنا نورا.. وفي أبصارِنا نورا .. وفي أسماعِـنا نورا .. وعـن أيماننا نورا .. وعـن يسارنا نورا .. وفـوقـنا نورا .. ومن تحـتـنا نورا .. وأمامنا نورا .. وخلفـنا نورا .. واجعـل لنا نورا. يا حي يا قيـوم برحمتك أستغـيث .. أصـِلح لي شأني كـله ولا تكـلني إلى نفسي طرفة عـين. اللهم أعـزّ الإسلام والمسلمين .. ودمّـر أعـداء الدين .. واخذل مَن خـذل الدين ..اللهم فـُـك قـيـد أسرانا وأسرى المسلمين .. برحـمـتك يا أرحـم الراحـمـين .. اللهم لك الحمد أنت قـيِّـومُ السموات والأرض ومن فيهِـن ، ولك الحمد لك ملكُ السموات والأرض ومن فيهن ، ولك الحمد .. أنت نورُ السموات والأرض ومن فيهن ، ولك الحمد .. أنت الحق ، ووعـدك الحق ، ولقاؤك حـق ، وقولك حـق ، والجنة حـق، والنار حـق ، والنبيون حـق ، ومحمد - صلى الله عليه وسلم - حـق ، والساعة حـق .. اللهم لك أسلمنا .. وبك آمنا.. وعـليك توكلنا.. واٍليك أنبـنا .. وبك خاصمنا .. واٍليك حاكمنا .. فاغـفـر لنا ما قدمنا وما أخرنا ، وما أسررنا وما أعـلنا .. وما أنت أعـلمُ به منا أنت المقـدِمُ وأنت المؤخرُ .. لا اله إلا أنت سبحانك .. إنا كنا من الظالمين ولا حـول ولا قـوة الا بالله.. اللهـم يا مقـلّب القـلوب .. ثبـّت قلـوبَـنـا عـلى دينـك .. اللـهم فـارجَ الهَـم ، كاشِـف الغـم ، ومجيب دعـوة المضطرين ..رحمنَ الدنيا والآخـرة ورحيـمَهُمـا نـسألك أن ترحمَـنـا .. فارحمنـا برحمـةٍ تـُـغـنيـنـا بها عـن رحمةِ مَن سِـواك.اللهم إنا نعـوذُ بك من عـملٍ يُخزينا ، ونعـوذُ بك من صاحبٍ يؤذيـنا .. ونعـوذُ بك مِن أملٍ يـُـلهينا .. ونعـوذ بك من فـقـر يُـنسينا ..ونعـوذ بك من غِـنى يُـطغـينا .. اللهم إنا نسألك صحةً في إيمان ، وإيمانا في حُـسن خُـلق ونجاحًا يتبعه فلاح ، ورحمة منك وعافية ومغـفرةً منك ورضوانـا .. اللهم لك الشكر على كلِ شيء ، ولك الحمدُ على كلِ حال.. اللهم لا تقـتـلنا بغـضبـِك ولا تُـهلكنا بعـذابك وعـافـِنا قبل ذلك .. اللهم إنا نسألك أن ترفع ذكرنا .. وتضع وزرنا .. وتُـصلح أمورنا .. وتطهـّر قلوبَـنا .. وتحصّن فروجنا.. وتنور قلوبنا .. وتغـفر لنا ذنوبنا .. ونسألك الدرجات العُـلى من الجنة .اللهم ارحمنا بترك المعاصي أبدا ما أبقـيتـنا ، وارحمنا أن نتكلف ما لا يعنينا وارزقـنا حُسن النظر فـيما يرضيك عـنا ..اللهم بديع السموات والأرض ذا الجلال والإكرام والعـِزة التي لا تُـرام أسألك يا الله يا رحمن بجلالك ونور وجهك أن تلزم قـلوبنا حفظ كتابك كما عـلمتنا .. وارزقـنا تلاوته على النحو الذي يرضيك عـنا ، اللهم بديع السموات والأرض ذا الجلال والإكرام والعـِزة التي لا ترام نسألك يا الله يا رحمن بجلالك ونور وجهك أن تنـّور بكتابك أبصارنا .. وأن تطـلق به ألسنتنا .. وأن تفـرج به عـن قـلوبنا .. وأن تشرح به صدورنا .. وأن تستعـمل به أبداننا فانه لا يعـيننا على الحـق غـيرك.. ولا يؤتينا إياه إلا أنت ... ولا حول ولا قـوة إلا بالله العـلي العـظيم .. اللهم احفـظـنا بالإسلام قائمـين .. واحـفـظـنـا بالإسلام قاعـدين .. واحفـظـنا بالإسلام راقدين ولا تـُـشمِّت بنـا عـدوًا ولا حاسـدًا. اللهم إنا نسألك من كل خـير خزائنه بيدك .. ونعـوذ بك من كل شر خزائنه بيدك . اللهم إنا نعـوذ بك من منكرات الأخلاق والأعمال والأهواء والأدواء. . اللهم إنا نعـوذ بك من الفسوق والشقاق والنفاق والسمعة والرياء .. ونعـوذ بك من الصمم والبكم والجنون وسيء الأسقام. . اللهم مالك الملك تؤتي الملك من تشاء .. وتنزع الملك ممن تشاء .. وتعِـز من تشاء وتذل من تشاء .. بيدك الخير انك على كل شيء قدير .. رحمن الدنيا والآخرة .. تعـطيها من تشاء وتمنعها ممن تشاء .. ارحمنا رحمة تـُغـنينا عن رحمة من سواك. . اللهم إنا نعـوذ بك من الهَم والحَـزَن ونعـوذ بك من العـجز والكسل ... ونعـوذ بك من الجبن والبخـل .. ونعـوذ بك من غـَلَبة الدَين وقهر الرجال ... اللهم رب السموات السبع وما أظـلّت .. ورب الأرضيين وما أقـلـّت ورب الشياطين وما أضلـّت .. كُـن لنا جارًا من شر خـلقـِك أجمعـين أن يُـفرط عـلينا أحد منهم أو يطغى .. عز جارُك .. وتبارك اسمك... اللهم أسلمنا وجوهـنا إليك .. وفوّضنا أمورنا إليك وألجأنا ظهورنا إليك .. رغـبة ورهـبة إليك لا ملجأ ولا منجى منك إلا إليك .. آمنـّا بكتابك الذي أنزلت .. ونبـيك الذي أرسلت .. اللهم أنت حسنت خَـلقـنا فحسن خُـلقنا وحرم وجوهـنا على النار .. الحمد لله الذي سوى خلقـنا فعـدله وكرم صورة وجـوهنا فأحسنها .. وجَعَـلنا من المسلمين . اللهم اكـفِـنا بحلالك عن حرامك واغـننا بفضلـِك عـمن سِواك .. اللهم اغـفر لموتى المسلمين وارحمهم .. وعافهم واعـفُ عـنهم .. وأكرِم نزلهم .. ووسّـع مُدخلهم .. واغسلهم بالماء والثلج والبَـرَد ونقـّهم من الخطايا كما نقـّيت الثوب الأبيض من الدنَس .. وأبدلهم دارًا خيراً من دارهم .. وأزواجـاً خيراً من أزواجهم .. وأدخلهم الجنة وأعـِذهم من عـذاب القـبر ومن عـذاب النار. . اللهـم اغـفـر لنا ذنوبنا كـلها .. دِقـّها وجـلّـها .. وأولها وآخـرها .. وعلانيتها وسرهـا . اللهم ربنا لك الحمد ملء السموات و ملء الأرض وملء ما بينهما .. وملء ما شئت من شيء بعـده ..أهل الثناء والمجد أحق ما قال العـبد .. وكلُـنا لك عـبد .. لا مانع لما أعطيت ولا معـطي لما منعـت .. ولا ينفع ذا الجـد منك الجـد .. اللهم إنا نعـوذ بك من عـذاب القبر.. ونعـوذ بك من فتنة المسيح الدجال .. ونعـوذ بك من فتنة المحيا والممات .. ونعـوذ بك من المأثم والمغـرم. اللهم بعـلمك الغـيب وقدرتك على الخلق ..أحـيينا إذا عـلمت الحياة خيرًا لنا .. وتوفـنا إذا عـلمت الوفاة خيرًا لنا .. اللهم إنا نسألك خشيتك .. في الغـيب والشهادة ..ونسألك كلمة الحـق في الغـضب والرضي ..ونسألك القـصد في الفقر والغـنى ..ونسألك نعـيمًا لا ينفـد ونسألك قرة عين لا تنقطع .. ونسألك الرضي بعـد القـضاء .. ونسألك برد العـيش بعـد الموت .. ونسألك لذة النظر إلى وجهك الكريم والشوق إلى لقائك .. في غـير ضراء مضرة .. ولا فـتنة مضلة .. اللهم زينا بزينة الإيمان .. واجعـلنا هداة مهتدين. اللهم آتِ أنفسـنا تـقـواهـا .. وزكّـها أنت خـيرُ من زكّاها .. أنت ولـيّها ومـولاها .. اللهم إنا نعـوذ بك من عـلمٍ لا ينفع .. ومن قلبٍ لا يخشع .. ومن نفس لا تشبع .. ومن دعـوة لا يُستجاب لهـا. اللهم يا حي يا قـيوم برحمتك نستغـيث .. أنزل عـلينا الغـيث ولا تجعـلنا من الآيسين ... اللهم أغِـثنا .. اللهم أغِــثنا .. اللهم أغِــثنـا ..اللهم سُـقـيا رحمة .. لا سُـقـيا بلاءٍ ولا هـدمٍ ولا غـرق. اللهم إنا نسألك الهـدى والتُـقى .. والعـفاف والغـنى .. اللـهم إنا نسألك العـفـو والعـافية .. في الدين والدنيا والآخـرة . اللهم اغـفـر للمسلمين والمسلمات .. والمؤمنين والمؤمنات ...الأحـياء منهم والأموات برحـمتك يا أرحم الراحمين. يا حي يا قـيوم لا اله إلا أنت سبحانك.. إنا كُـنا من الظـالمين. اللـهم اغـفر لنا خطيئاتنا وجهـلنا وإسرافنا في أمرنا اللهم اغـفر لنا جـِدنا وهـزلنا وخطـأنا وعمدنا وكـل ذلك عـندنا برحمتك يا أرحم الراحمين. اللهم إنا نعـوذ بمعافاتك من عـقـوبتك ونعـوذ برضاك من سخـَطِــك ونعـوذ بك منك اللهم لا نـُحصي ثناءً عـليك - ولو حرصنا - أنت كما أثنيتَ عـلى نفسك.. اللهم اغـفـر لنا ذنـبنا .. واخسِيء شيطـاننا .. وفـُـك رهـاننا .. وثـقـّـل ميزاننا .. واجعـلنا في النديّ الأعـلى . اللهم انك تعـلم سرنا وعلانيتنا .. فأقـبل معـذرتنا وتعـلم حاجتنا .. فأعطنا سؤالنا ..وتعـلم ما في في نفـوسنا .. فاغـفِـر لنا ذنوبنا. اللهم إنا نسألك إيمانا يباشر قـلوبَـنا .. ويـقـينـًا صادقـاً حتى نعـلم انه لن يصيبنا إلا ما كتبته عـلينا والرضا بما قسمته لنا يا ذا الجـلال والإكرام. اللهم إن هذا خلق جديد .. فافتحه عـلينا بطاعـتك .. واختمه لنا بمغـفـرتك ورضوانك .. وارزقنا فيه حسنة تقـبلها منا .. وزكـها وضّـعـفها لنا وما عـملنا فيه من سيئات فاغـفر لنا انك غـفـور رحيم .. ودود كريم . اللهم انا نعـوذ بك اليوم فأعِـذنا .. ونستجيرك اليوم من جهد البلاء فأجرنا .. ونستغـيث بك اليوم .. فأغـثنا .. ونستصرخك اليوم عـلى عـدوك وعـدونا فأصرخنا .. ونستنصرك اليوم فانصرنا .. ونستعـين بك اليوم على أمرنا فأعِــنـا .. ونتوكل عليك فاكـفـِنا .. ونعـتصم بك فاعـصمنا .. وآمنا بك فأمِّـنا .. ونسألك فأعطنا .. ونسترزقك فارزقـنـا .. ونستغـفـرك فاغـفـر لنا .. وندعـوك فاذكرنا .. ونسترحمك فارحمـنا. اللهم أعـز الإسلام والمسلمين ، اللهم أعـز الإسلام والمسلمين ، اللهم أعـز الإسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين .. ودمـّر أعـداء الدين .. واحمِ حَـوزة الإسلام .. يـا رب العالمين اللهم انصر إخواننا المجاهدين في سبيلك في كل مكان .. اللهم وحِّـد صفـوفهم .. واربط عـلى قـلوبهم .. وسدد سهامهم وآراءهم .. وانصرهم على عـدوك وعـدوهم .. يا قـوي يا عـزيز .. اللهم انصر إخواننا في فـلسطين على اليهود الملاعين .. اللهم انصرهم على أحفاد القردة والخنازير . اللهم عليك باليهود ومن هاودهم .. وبالنصارى ومن ناصرهم ... وبالشيوعـيين ومن شايعهم .. وبالعلمانيين الذين يحاربون دينك وعبادك المخلصين . اللهم انزل عليهم رجزك وعذابك اٍلـه الحـق .. اللهم انزل بأسك الذي لا يـُرد عن القـوم المجرمين. اللهم انصر إخواننا المستضعـفين والمضطهدين في دينهم وأعـراضهم وحُـرُماتهم .. يا رب العالمين. اللهم انصر إخواننا المجاهدين في كل مكان على الظالمين .. اللهم عـليك بالروس فإنهم لا يعجزونك . اللهم منزل الكتاب ، مجري السحاب ، هـازم الأحزاب .. اهـزم اليهود والأمريكان وأرنا فيهم عجائب قـدرتك يا رب العالمين .. اللهم أرنا فيهم يوما أسودا كيـَوم فـرعون وهامان وأبي بن خـلف .. يا رب العالمين. .
اللهم حرر المسجد الأقصى من اليهود الملاعين الضالين .. يا رب العالمين .. اللهم أصـلِح أحوال المسلمين .. اللـهم أصلح قادتهم وعلماءهم وشبابهم ونساءهم .. اللهم أقـِـر أعيننا باستقـرار أوضاع المسلمين في كل مكان . اللهم أصلح أحوال المسلمين في كل بلاد المسلمين .. اللهم أصـلح أحوال المسلمين في كل مكان .. اللهم أفرج عن إخواننا المسجونين ظلما .. وأرحنا من الفاسدين الذين يحكموننا بالحديد والنار .. اللـهم تـقبـل منـا اٍنك أنت السميـع العـليم .. وتُب علينا اٍنك أنت التواب الرحيم .. اللهم آمــين ..وصلي اللهم وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم. .

الخميس، أبريل 09، 2009

يمامة الصباح ...

تحديث :
عام على إصدار الأحكام العسكرية الجائرة التي تدل على نظام رعديد وحزب فاسد ونظام أمني فاشل ظالم .. عام من اللعنات تصب على الظالمين ..عام من الصبر والصمود لشرفاء مصر الأحرار رغم القيود ..
﴿وَلا تَهِنُوا وَلا تَحْزَنُوا وَأَنْتُمْ الأَعْلَوْنَ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ (139)﴾ (آل عمران)...
في الصباح الباكر تأتي .. يسبقها شدوها الجميل .. تسبح بحمد الله وتوحده .. تناديني لاستمتع بصوتها الحنون .. كأنما تنادي حبيبها لتبادل نظرات الشوق والحنان .. تناديني أنا ؟! احتمال .. يزيد صوتها أنسام الصباح عطرا وشذى .. ويزيدني سرورا وطربا وانتشاء .. يزيدني راحة وهدوء نفسي وصفاء ذهني .. نغمات هادئة تشق سكون ما قبل الشروق .. نغمات تبعث بالحياة أملا .. تبعث بالحياة تشبثا .. تنشر مع خيوط شمس الشروق الذهبية حبا سرمديا .. لشدوها تطرب الأزهار وتتراقص الأغصان .. فنانة مرهفة الحس .. ترسم بشدوها لوحة رائعة التكوين والألوان تسحر العيون .. بشدوها تزيل همومي وتؤنس وحدتي .. بشدوها أصبحت أيامي أحلى .. وأحلامي أجمل .. انتظرها يوما بيوم فأرى في حدقة عينيها حياتي .. لم أتخيل أن أبدأ يومي دون أن تزورني .. واختفت واختفى معها شدوها الجميل .. اختفت البسمة والأمل .. واختفى الحب .. ترى ما أغضبها ؟.. وأين ذهبت ؟ .. ومن أجبرها على أن تبدل حياتي لتعاسة وشقاء .. بدونها شعرت بغربة تقتلع أضلعي .. كيف تهنأ وأشقى ؟ .. كيف تسعد وأحزن ؟ .. لعلها أيقنت أن ما تحتاج إليه من يبادلها شدوا بشدو .. لعلها ضاقت بتبادل نظرات الشوق .. مجرد نظرات .. أو سقطت في شباك صياد ماكر .. أو وجدت عشا أكثر دفئا .. يمامة الصباح يملأ الشوق قلبي إليك .. فمتى تأتين ؟

الأربعاء، أبريل 01، 2009

منحة المرض ..

من أقعده المرض على السرير الأبيض لا يدري أن الله تعالى قد منحه منحة عظيمة إذا صبر وارتضى واحتسب .. وهل هناك أعظم من غفران الذنوب وتكفير الخطايا ..
عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ وَعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " مَا يُصِيبُ الْمُسْلِمَ مِنْ نَصَبٍ وَلا وَصَبٍ وَلا هَمٍّ وَلا حُزْنٍ وَلا أَذًى وَلا غَمٍّ حَتَّى الشَّوْكَةِ يُشَاكُهَا إِلا كَفَّرَ اللَّهُ بِهَا مِنْ خَطَايَاهُ " صحيح البخاري ...
لا تنظر إلى المرض على أنه محنة .. بل أجعله منحة بصبرك ورضاك ...
{ .... قَالَ هَذَا مِن فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَن شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ } من الأية40 سورة النمل ..
لا تنظر إلى المرض على أنه آلم بل انظر إلى الأمل الذي ينسلخ من الألم .. ومن عظيم فضل الله تعالى علينا في المرض أن أجسامنا تنتج أجسام مضادة لبعض الأمراض الخطيرة فلا تصاب بها بعد ذلك أبدا كمرض الحصبة .. ولا تنظر إلى المرض على أنه اجتياح ألم .. فانحسار أمل ( التعبير مقتبس من مدونةjana ) بل انظر إليه على أنه انحسار ألم واجتياح أمل .. فمهما طال الألم فهو إلى زوال إن شاء الله وعند ذلك اسعد بفرح الشفاء .. واعلم أنه بقدر الإيمان يكون الابتلاء .. فاحمد الله ولا تجزع ولا تسب المرض أو الحمى ..
حَدَّثَنَا جَابِرُ بْنُ عَبْدِ اللَّهِ أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ دَخَلَ عَلَى أُمِّ السَّائِبِ أَوْ أُمِّ الْمُسَيَّبِ فَقَالَ : " مَا لَكِ يَا أُمَّ السَّائِبِ أَوْ يَا أُمَّ الْمُسَيَّبِ تُزَفْزِفِينَ قَالَتْ الْحُمَّى لا بَارَكَ اللَّهُ فِيهَا فَقَالَ لا تَسُبِّي الْحُمَّى فَإِنَّهَا تُذْهِبُ خَطَايَا بَنِي آدَمَ كَمَا يُذْهِبُ الْكِيرُ خَبَثَ الْحَدِيدِ " مسلم وإذا ضاقت بك السبل أمام المرض فاجهر إلى الله بالدعاء وكن على يقين أن الله تعالى سيشفيك .. قل يا الله .. يا رب .. برحمتك أستغيث ..
وتداووا واعلم أن الشفاء ليس في الدواء وليس بيد الطبيب بل الشفاء يكون بإذن الله تعالى .. وما الطبيب والدواء إلا سبب سببه الله للشفاء .. عَنْ جَابِرٍعَنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنَّهُ قَالَ : " لِكُلِّ دَاءٍ دَوَاءٌ فَإِذَا أُصِيبَ دَوَاءُ الدَّاءِ بَرَأَ بِإِذْنِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ " مسلم
عَنْ أَبِي الدَّرْدَاءِ قَالَ : " قالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ اللَّهَ أَنْزَلَ الدَّاءَ وَالدَّوَاءَ وَجَعَلَ لِكُلِّ دَاءٍ دَوَاءً فَتَدَاوَوْا وَلا تَدَاوَوْا بِحَرَامٍ " سنن أبي داوود ..
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ إِذَا أَتَى مَرِيضًا أَوْ أُتِيَ بِهِ قَالَ : " أَذْهِبْ الْبَاسَ رَبَّ النَّاسِ اشْفِ وَأَنْتَ الشَّافِي لا شِفَاءَ إِلا شِفَاؤُكَ شِفَاءً لا يُغَادِرُ سَقَمًا " صحيح البخاري ..
عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا أنَّهَا قَالَتْ كَانَ إِذَا اشْتَكَى رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَقَاهُ جِبْرِيلُ قَال : "َ بِاسْمِ اللَّهِ يُبْرِيكَ وَمِنْ كُلِّ دَاءٍ يَشْفِيكَ وَمِنْ شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ وَشَرِّ كُلِّ ذِي عَيْنٍ " مسلم ..
عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : " مَنْ عَادَ مَرِيضًا لَمْ يَحْضُرْ أَجَلُهُ فَقَالَ عِنْدَهُ سَبْعَ مِرَارٍ أَسْأَلُ اللَّهَ الْعَظِيمَ رَبَّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ أَنْ يَشْفِيَكَ إِلا عَافَاهُ اللَّهُ مِنْ ذَلِكَ الْمَرَضِ " سنن أبي داوود
عن أبي هريرة قال : دخل عليّ رسول الله صلى الله عليه السلام وأنا أشتكي ، فقال : ألا أرقيك برقية علمنيها جبريل " بسم الله أرقيك ، والله يشفيك ، من كل أرب يؤذيك ، ومن شر النفاثات في العقد ، ومن شر حاسد إذا حسد ". مصنف بن أبي شيبة ..
وادع لنفسك أو ارق نفسك بنفسك أو اسأل غيرك أن يدع لك ممن تتوسم فيهم الخير ..
وتصدق فالصدقة دواء من الأمراض ..
عَنْ عَبْدِ اللَّهِ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " حَصِّنُوا أَمْوَالَكُمْ بِالزَّكَاةِ، وَدَاوُوا مَرْضَاكُمْ بِالصَّدَقَةِ، وَأَعِدُّوا لِلْبَلاءِ الدُّعَاءَ." الطبراني ..
نسأل الله تعالى لنا ولكم دوام الصحة والعافية .. ودعواتكم .. وأعتذر عن عدم متابعتكم الاسبوع الماضي ..